أهداف برنامج : المساعدة الاجتماعية للأطفال في وضعية صعبة


-       الاستهداف الجيد والاستقبال الأولي للأطفال في وضعية صعبة داخل وحدات حماية الطفولة ؛

تمثل وحدات حماية الطفولة آلية جديدة لتجسيد سياسة القرب من أجل التصدي لظاهرة العنف ضد الأطفال، سواء العنف الجسدي أو الاقتصادي أو الاجتماعي.

ويندرج إحداث هذه الوحدات في سياق خطة العمل الوطني للطفولة بالمغرب وكذا في إطار التعاون الحكومي المغربي – الاسباني.

كما تعتبر وحدة حماية الطفولة بمثابة آلية مؤسساتية تشاركية تعمل بتعاون مع العديد من القطاعات الحكومية و الترابية من أجل حماية الأطفال، مثل مصالح وزارة العدل و الحريات، وزارة التضامن و المرأة و الأسرة و التنمية الاجتماعية، وزارة التربية الوطنية و التكوين المهني، وزارة الصحة، وزارة الشباب و الرياضة، الجماعات الترابية، التعاون الوطني، الأمن الوطني، الدرك الملكي، بالإضافة إلى جمعيات المجتمع المدني.

ويبلغ عدد وحدات حماية الطفولة التي يشرف عليها التعاون الوطني ، بتعاون مع الوكالة الاسبانية للتعاون الدولي و المنظمة الاسبانية للتنمية، 12 وحدة، منها ماهي منجزة و تقوم بأدوارها الاجتماعية، ومنها ماهي في طور الإنجاز . و توجد هذه الوحدات بكل من أقاليم و مدن طنجة، وجدة، تطوان، الدار البيضاء، بني ملال، سلا، مكناس، سيدي قاسم، تازة، مراكش، الصويرة، و أكادير.

-    استقبال وتقوية الكفاءات الدراسية للأطفال المنحدرين من أسر معوزة عن طريق التكفل الكلي داخل مؤسسات الرعاية الاجتماعية (دار الأطفال، دار الطالب والطالبة) ؛

التكفل الكلي أو الجزئي بالأطفال  المنتمون إلى أسر معوزة، و مناطق قروية منعزلة، داخل مؤسسات الرعاية الاجتماعية لدعم التمدرس (دار الطالبة، دار الطالب، و دار الأطفال) ،  و التي تقدم خدمات متعددة  الإيواء ، الإطعام، الدعم التربوي و النفسي و الاجتماعي..  ويولي التعاون الوطني اهتماما كبيرا لهذه البنيات الاجتماعية من خلال تطوير أساليب التدبير و التسيير و اعتماد مبادئ و آليات الحكامة، كما تشرف المؤسسة على فتح و تسيير مؤسسات الرعاية الاجتماعية التي تشرف عليها الجمعيات الشريكة في إطار القانون 05 14 و توفر لها الدعم اللازم لتحسين و تجويد خدماتها.

-         ضمان خدمات التعليم ما قبل المدرسي لفائدة الأطفال المنحدرين من أسر فقيرة.

استجابة لحاجة كثير من الأسر الفقيرة أو محدودة الدخل في إدماج أطفالها في التعليم الأولي، تم إحداث رياض الأطفال لاستقطاب الأطفال الصغار ما قبل سن التمدرس، حيث يتم تلقينهم المبادئ التربوية الأولية التي تؤهلهم للالتحاق بالمدارس التعليمية الابتدائية.

وقد بلغ عدد المستفيدين من خدمات رياض الأطفال خلال الموسم الدراسي 2014-2015: 31991 مستفيدا، منهم 15948 طفلا و 16043 طفلة، موزعين على 79 عمالة و إقليم,