أهداف برنامج : تكوين و تأهيل الأطفال و الشباب في وضعية صعبة


التكوين التأهيلي :

تعتبر مراكز التربية و التكوين من البنيات الأساسية و الحيوية للعمل الاجتماعي داخل مؤسسة التعاون الوطني، لما تكتسبه أنشطتها من أهمية في المجال التربوي التكويني و الاجتماعي، فهي تستقبل الفتيات و - الفتيان  في بعض الشعب- غير المتمدرسات أو المنقطعات عن الدراسة، و المنحدرات من أوساط فقيرة ، و تعمل على تكوينهن، على مدى سنتين على الأكثر،  في شعب مهنية تقليدية و عصرية مختلفة: كالطرز الآلي و اليدوي، الخياطة التقليدية و العصرية، السورجي و البيكوز، التدبير المنزلي، الحلاقة،  السيراميك، و الإعلاميات، بالإضافة إلي تلقين دروس في محو الأمية الأبجدية و الوظيفية، و التربية الصحية، و الأنشطة الرياضية. وتعتمد مراكز التربية و التكوين على نظام التكوين بالوحدات.

التكوين المهني:

لقد ثم إحداث مراكز التدرج المهني في إطار إعادة هيكلة مؤسسة التعاون الوطني، وهذه المراكز تعتمد على نظام التكوين بالتدرج بين المركز و إحدى المقاولات في إطار عقدة، من خلالها يقضي المتدرج ما نسبته  80% من حصته التكوينية التطبيقية بالمقاولة، و 20% من حصته النظرية بالمركز.